قطر تحقق المرتبة السادسة عالمياً في الأداء الاقتصادي لعام 2020

قطر تحقق المرتبة السادسة عالمياً  في الأداء الاقتصادي لعام 2020

قطر تحقق المرتبة السادسة عالمياً
في الأداء الاقتصادي لعام 2020

احتلت دولة قطر المرتبة السادسة عالميا في مؤشر الأداء الاقتصادي وذلك من بين /63/ دولة معظمها من الدول المتقدمة، وفق مؤشرات كتاب التنافسية للعام 2020، الذي يصدره سنويا، المعهد الدولي للتنمية الإدارية /IMD/ في سويسرا.
ويعتمد تقييم القدرة التنافسية الذي حققت فيه دولة قطر المرتبة 14 عالميا، على مجموعة من البيانات والمؤشرات التي يتم توفيرها على المستوى المحلي، بالإضافة إلى نتائج استطلاع رأي عينة من مديري الشركات ورجال الأعمال بشأن بيئة الأعمال وتنافسية الاقتصاد القطري.
وشملت المحاور التي تبوأت فيها دولة قطر مراتب متقدمة في التقرير كلا من محور الأداء الاقتصادي، المرتبة /6/ عالميا، ومحور الكفاءة الحكومية المرتبة /7/، ومحور كفاءة قطاع الأعمال المرتبة /11/، فيما حافظت على المرتبة /40/ في محور البنية التحتية.
وتأثر الترتيب إيجابيا في المحاور المختلفة نتيجة عدد من العوامل منها تدني معدل البطالة /المرتبة الأولى/ وارتفاع النسب المئوية لكل من التكوين الرأسمالي الثابت من الناتج المحلي الإجمالي /المرتبة الأولى/، والادخار المحلي من الناتج المحلي الإجمالي /المرتبة الأولى/، والميزان التجاري من الناتج المحلي الإجمالي /المرتبة الأولى/، الإنتاجية الكلية /المرتبة الأولى/، وتدني معدل التضخم /المرتبة الثالثة/.
وعكس التقرير من جهة ثانية، أثر عوامل أخرى أثرت سلبا على الترتيب في بعض المحاور، منها معدل نمو الناتج المحلي الإجمالي الحقيقي للفرد /المرتبة الثامنة والخمسون/، إيجارات المكاتب /المرتبة الثانية والخمسون/، إنفاق مجتمع الأعمال على البحث والتطوير /المرتبة السابعة والخمسون/.
يشار إلى أن الجزء الخاص بدولة قطر في كتاب التنافسية العالمي 2020 هو ثمرة التعاون المستمر بين المعهد الدولي للتنمية الإدارية في سويسرا من جهة، وجهاز التخطيط والإحصاء من جهة أخرى، وهو التقرير /الثاني عشر/ الذي تشارك به دولة قطر على التوالي

About Post Author